موقع العقيدة العلوية النصيرية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


من وإلى كل العلويين ...علماؤنا وأعلامنا الأفاضل...تعريفٌ بطائفتنا العلوية الكريمة...وردٌّ عل المرتدين
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة مع المعصوم االثاني فاطمة الزهراء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير العام
المدير العام
avatar

تاريخ التسجيل : 04/04/2010
العمر : 23
تاريخ الميلاد : 10/12/1994
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 565
نقاط : 1592
السٌّمعَة : 20
الهوايات : المطالعة عبر الأنترنت
الدولة : سوريا

مُساهمةموضوع: قصة مع المعصوم االثاني فاطمة الزهراء   الجمعة أبريل 09, 2010 2:50 am

المعصوم الثاني : سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء (ع)

*** بركة عقد الزهراء عليها السلام ***

صلى رسول الله (صل الله عليه وآله) بالمسلمين ذات يوم , ولما فرغ من صلاته
جلس في مصلاه والناس حوله , فبينما هم كذلك اذ أقبل اليه طاعن في السن قثير الحال وهو لا يكاد يتمالك كبرا وضعفا .

فقال : يا نبي الله أنا جائع الكبد فأطعمني وعاري الجسد فا كسني وفقير فارشدني .
ولم يجد النبي (صل الله عليه وآله) شيئا ينفقه عليه فقال : ما أجد لك شيئا ولكن الدال على الخير كفاعله .
يا بلال قم فقف به على منزل فاطمة . فانطلق الاعرابي مع بلال ,
فوقف على باب فاطمة ونادى بأعلى صوته : السلام عليكم يا أهل بيت النبوة ... ثم حكى لها قصته .
ولم تكن فاطمة ولا زوجها ولاأبوها قد طعموا طعما خلال ثلاث ليال.
فعمدت الزهراء (عليها السلام) على مابها من الجوع أن تستجيب لهذا الشيخ
الفقير ـ الى عقد كان في عنقها أهدته لها فاطمة بنت عمها حمزة
بن عبد المطلب .
فقطعته من عنقها و أعطته الى الاعرابي فقالت : خذه وبعه عسى الله أن يعوضك ماهو خير منه .
فأخذ الاعرابي العقد وانطلق مسرورا الى مسجد رسول الله (صل الله عليه وآله)
والنبي (صل الله عليه وآله) جالس مع اصحابه فقال : يارسول الله اعطتني فاطمة
هذا العقد وقالت بعه عسى الله يصنع لك .
فلما سمع رسول الله (صل الله عليه وآله) كلام الاعرابي , بكى وقال : اعطتك اياه
فاطمة بنت محمد سيدة بنات آدم .
فعرض الشيخ العقد للبيع .
فقال عمار بن ياسر ( رض) : بكم العقد يا أعرابي ؟
فقال الاعرابي : بشبعه من الخبز واللحم , وبردة يمانية أستر بها
عورتي وأصلي فيها لربي , ودينار يبلغني الى أهلي .
وكان عمار (رض ) قد باع سهمه الذي أعطاه رسول الله (صل الله عليه وآله)
من خيبر فقال : للاعرابي لك عشرون دينار ومائه درهم و بردة
يمانية وراحلتي تبلغك اهلك وشبعك من الخبز البر واللحم .
ففرح الاعرابي بما سمع بذل عمار في شراء العقد وشكره على ذلك
ثم رخى يده داعيا
فقال : اللهم أعط فاطمة مالا عين رأت ولا أذن سمعت .
فقال رسول الله (صل الله عليه وآله) : آمين .

فعمد عمار الى العقد فطيبه بالمسك , ولفه في بردة يمانية ,
وكان له عبد اسمه(سهم ) ابتاعه من ذلك السهم الذي أصابه بخيبر ,
فدفع العقد الى المملوك وقال له : خذ هذا العقد فادفعه الى رسول الله (صل الله عليه وآله) و أنت له .
فأخذ المملوك العقد فأتى به رسول الله (صل الله عليه وآله) أخبره ,
بقول عمار (رض) , فقال رسول الله (صل الله عليه وآله) : انطلق الى فاطمة فادفع اليها
العقد و أنت لها .

فجاء سهم بالعقد و أخبرها بقول رسول الله (صل الله عليه وآله) فأخذت فاطمة العقد و أعتقت سهما المملوك .
فضحك الغلام سهم فقالت فاطمة
عليها السلام مايضحكك يا غلام ؟
قال سهم : أضحكني عظم بركة هذا العقد , اشبع جائعا , وكسى عريانا ,
و أغنى فقيرا , واعتق عبدا , ورجع الى صاحبه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://3lawi.yoo7.com
 
قصة مع المعصوم االثاني فاطمة الزهراء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع العقيدة العلوية النصيرية :: المنتديات الإسلاميــــة الدينيــة :: منتدى آل البيت عليهم السلام-
انتقل الى: